دراسات الحالة

التراث

تندرج شركة باتريك بارسونز للمهندسين الاستشاريين بين أبرز الشركات الهندسية في المملكة المتحدة المتخصصة في مشروعات ترميم جميع أنواع المباني التراثية. وتضم قائمة أعمالنا أربعة مواقع للتراث العالمي، فضلاً عن قائمتنا التي تضم آثاراً عتيقة وقائمة من المباني الهامة من المخطط إخضاعها لأعمال الترميم. وقد شاركنا في مشروعات تهدف إلى الحفاظ على جميع أنواع المباني الأثرية، والتي تتباين أعمارها ما بين المباني الحجرية التي ترقى إلى تسعة قرون مضت وحتى أوائل المباني التي تم تشييدها بالخرسانة المسلحة منذ أكثر من 100 عام مضت، والتي تشتمل على الطوب اللبن والأخشاب والطوب والهياكل الفولاذية المصبوبة والمشغولة. كما تمكنا من المحافظة على مبانٍ أوصى مهندسون آخرون بإزالتها، ونفخر بقدرتنا على استيعاب الأهمية التاريخية للمبنى قبل الشروع في تنفيذ أية أعمال للتصميم.

موقع التراث العالمي لكاتدرائية وقلعة دورهام بالمملكة المتحدة

يعود تاريخ إنشاء كاتدرائية دورهام إلى أواخر القرن الحادي عشر وأوائل القرن الثاني عشر، وذلك لتحوي رفات القديس كوثبرت ونيافة القديس بيد. وتمثل هذه الكاتيدرائية أكبر وأفضل نموذج للعمارة النورمانية في انجلترا. وكانت الأقبية المبتكرة لهذه الكاتدرائية مؤشراً على قدوم العمارة القوطية. وتقبع القلعة خلف الكاتدرائية، وتمثل حصناً عتيقاً على الطراز النورماني وكانت موطناً للأمراء الأساقف في دورهام

تولت شركة باتريك بارسونز للمهندسين الاستشاريين تنفيذ الأعمال الهندسية للكاتدرائية على مدى أكثر من 20 عاماً، وقامت مؤخراً بترميم الهياكل الخشبية التي تعود إلى القرن الخامس عشر والتي تكمن داخل القلعة. ونعكف حالياً على العمل على ترميم جسر "بريبيندس"، والذي يمثل هيكلاً قوسياً صخرياً اكتمل بناؤه في عام 1778، فضلاً عن مشروع آخر بقيمة عدة ملايين من الجنيهات الإسترلينية، والذي يمثل مزيجاً من مشروعات البناء الحديثة وتعديل المباني الحالية للكاتدرائية لتستوعب ساحات جديدة للعرض في المتحف.

المدينة الإسبانية، خليج ويتلي، المملكة المتحدة

تمثل المدينة الإسبانية (Spanish City) أحد أوائل المباني المشيدة بالخرسانة المسلحة، والذي تم بناؤه كمنشأة ترفيهية في عام 1910. وفي وقت افتتاحه، كان يزهو بقبته المبنية بالخرسانة المسلحة والتي كانت الأكبر حجماً في العالم. يمثل المبنى أحد المعالم الهامة ويندرج بين المواقع التراثية الهامة في شمال شرق إنجلترا، وكان من المخطط هدمه حتى تم توجيه الطلب إلى شركة باتريك بارسونز للمهندسين الاستشاريين للتدخل وضمان المحافظة عليه باستخدام خليط متجانس من أعمال الترميم والإنشاءات الجديدة.